17 يناير 2009

عـضو لـجنه الـسياسـات ...بحزبي الحـاكـم.

احترنا والله العظيم
الامين العام لجامعه الدول العربيه
*الواقع العربي مرتبك وبه كثير من الفوضي
مؤتمر قطر
*يثمر عن تجميد قطر وموريتانيا علاقاتهما بالعدو
*وستطلب قطر من المكتب التجاري الاسرائيلي مغادره قطر اذا سمح
ماذا سيصنع مؤتمر الكويت؟
لا يمكن التكهن بما سيحدث في هذا المؤتمر
هل يتذكر الاخوه بالكويت انهم استضافو القوات الامريكيه لضرب العراق
ابو مازن لا يري ولا يريد ان يري ما الذي يعد له في قضيه شعبه
عضو لجنه السياسات بالحزب الوطني يفتح النار علي مؤتمر قطر
حسب كلام عضو لجنه السياسات
قطر ادخلت علينا العميل الايراني في مجتمعنا العربي
منذ متي نتباكي علي العروبه؟
ألم نكن فراعنه في يوم من الايام؟
لم يعلق عضو لجنه السياسات علي التواجد التركي
لانه عن طريق آخر يرغب فيه ويمليه عليه من يملي
لابد من التواجد الايراني كما لا بد من التواجد التركي
لم تعد القضيه قضيه عرب ...القضيه لو قضيه عرب تنتهي
وتختنق في عروبتها الممزقه
القضيه اكبر من ان تحاط بنزعه قوميه
متي نفهم؟
أمرأتان
تجتمعان وتقرران وتفذان دون اللجؤ لأحد
وقرارهما وكلامهما فوق القمم العربيه كلها
آسف الفوضي عمت كل شيئ
حتي أفكارنا لم تبقي لنا القدره علي ترتيبها
كل واحد يرتب علي كيفه

هناك 13 تعليقًا:

ahmed_k يقول...

قمة المهزله
إتفقنا على أن لا نتفق
ولا حول ولا قوة إلا بالله
والله موضوع القمتان العربيتان حاجه تكسف

fashkool يقول...

وراك وراك ما هو عرفت السر وعرفت طريق كل مدونه على حده . حالا جاى من العزبه ودخلت على رئيس التحرير
جامعة الدول العربيه . اصبحت جامعة القهاوى العربيه
وزراء الخارجيه العرب اصبحوا المندوبون السامون الاسرائيليون الامريكيون
الزعماء العرب بقى اللى مش زعماء ولا حاجه .. دول كدا قول زى القراطيس .. بقوا شيوخ العرب اللى عمامتهم كبيره على مافيش .. انت عايز ايه يا حسين .. اذا كان عاجبك او هج من البلاد دى لو لقيت بلد ترضى بيك

نفرتارى يقول...

ارجو من الاستاذ / رئيس التحرير ان يتقبل اعتذارى بسبب تأخيرى فى التعليق .. وعلى فكرة ان دخلت امس وقرأت الموضوع وعجبى جداً إلمامك بالواقعة التى حدثت فى قطر انا مش هسميه " مؤتمر قطر " لان ما هى احداث والوقائع والنتائج التى خرجنا بها .. غير التلميحات على مصر وتشويش صورها .. ولكن تاريخ ليس بقليل .
بجد البوست رائع لان قليل جدا من يشعر بهذه الوطنية .

تحياتى ..

نفرتارى

على عبدالله يقول...

ولسة اللى جاى اكتر
لان الاتفاق على باطل بين اهل الحق مستحيل
لا وحدة عربية
بل وحدة اسلامية
وهى قادمة باذن الله

fashkool يقول...

كثير من الشكر يا حسين بيك
انا صوتى زى صوت والدك .. بارك الله فيك .. يا اخى تشبيه انا دونه ولا شك
هى فقط دماثة اخلاقك وادبك
اشكرك على هذا التشبيه ودمت خلوقا وطيبا
اسمى الحقيقى : احمد ابوزيد اما صلاح فهواسم الشهره وكم احبه كثيرا هذا الصلاح
تحياتى

بس خلاص ... يقول...

السلام عليكم
يف حالك ياريس انشاء الله تكون بخير ليه مش بتزورنى ولا بترد على تعليقاتى ولاحتى بتسأل عنى
ماشى ماشى هقولك حاجة ووووولايهمك انا مش هبطل اسأل عنك حتى لو ماسألتش عنى .. قدرك بقا اننا بنحب مدونتك وكلامك حتى لو ماسألتش عننا

البت المشمشية حلوة بس شقية يقول...

وهو احنا لسه شوفنا حاجة
بكرة نقعد ع الحيطة ونسمع الزيطة
وهناخد على دماغنا اكتر واكتر بس قول يارب

الحب فى الله يقول...

طول ما احنا بعيد عن مبادئ ديننا الحنيف هنفضل كده ... وقبل ما نقول الوحدة العربية .. لازم نجتمع على توحيد كلمة الله وبعدها كل شئ سيصبح على ما يرام .

تحياتى ,,

واحد من العمال يقول...

أخى الحبيب / رئيس التحرير

السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

حنى لو أجتمعوا فى قمه واحده

سيكون أجتماعاً للجثث العربيه

التى لا تهش ولا تنش

ودمت أخى بخير

fashkool يقول...

يا سعادة الريس / رئيس التحرير .. هو انت عايز استئذان .. تحضر فى اى وقت عشان تشوف شغلك وتدينى تقرير سرى امتياز .. عشان العلاوه التشجيعيه
دايما منورنا

بس خلاص ... يقول...

حليييييييييييييييييب ياقشطة

د. ياسر عمر عبد الفتاح يقول...

قعلاً الوضع السياسى على الساحة العربية ملبد ومعقد حتى صارت الحقيقة تختفى خلف ضباب الشك وصار الحق نسبياً الى حد كبير.

فمن ناحية التواجد الإيرانى الصفوى الخبيث يفرض نفسه بقوة وأراه يدخل الى قلب المجتمع العربى السنى ممتطياً طراودة القضية الفلسطينية واللبنانية.
وهناك ايضا الدور التركى الذى بدأ يتخلى عن حذره تجاه إسرائيل مع صعود نجم حزب العدالة وأردوغان.
والدور المصرى السعودى واليحث عن زعامة بدات تفقد الكثير من بريقها.
وبعد النعرات من هنا وهناك لتجعل من من بعض الأقزام بالونات منتفخة بالهواء لتبدوا أكبر حجماً مع أنها مجوفة من الداخل مجروحة فى ثناياها.
تلك الدول التى ملئت الدنيا صراخاً وعويلاً وضجيجاً نسيت أن الترسانة الإسرائيلية المسلحة يتم تدعيمها من تلك القواعد الأمريكية التى تبدوا لى كورم سرطانى خبيث يتزايد نموه وخطره يوم من بعد يوم.
هذا بالإضافة الى من لا وجود لهم إلا للمشاهدة حتى إنك لا تجد غختلافاً كبيراً حقاً بين الكرسى وشاغره إلا أن الكرسى له فائدة.
وعلى النقيض تماماً الموقف المعادى المرتب بدقة يجب دراستها.
فكل شىء مجهز ومعد له بدقة متناهية وتواطئت قوى الشر لتنسج خيوط مسرحية هزلية كنا فيها ضحيةً فى الباطن جزارين فى الظاهر .. وحسبنا الله ونعم الوكيل.
فلم نعد نسير فى محاور بل صارت تسير فينا وتخترقنا وتسيرنا ولو قدر لنا غعراب موقفنا لما وجدنا خيراً (من ممنوع من الصرف) أو حتى (ليس له موضع من الإعراب ) حتى صرنا نرثى أياماً كنا فيها (مفعول به) خاصة بعد أن قررت القبيحتان كل شىء ولما ترجعا الى دولة منا ولو حتى على سبيل الإستشارة أو حتى التبليغ.

طرحك رائع .. ,اسلوبك جميل وواضح

اللؤلؤة يقول...

السلام عليكم
أخى الكريم رئيس التحرير:
شرفت بزيارتك وتعليقك المتميز.
والله ياأخى أنا أرى بأن هذه القمم لا تسمن ولا تغنى من جوع طالما أن الرؤساء والملوك العرب يرتمون فى أحضان أمريكا وإسرائيل وينفذون أوامرهم
تحياتى
ويسعدنى التواصل معك